قضاة من أجل مصر: الزند رئيس نادي خدمي ولايمكنه توجيه القضاة ودعوى قضائية تطالب مرسي بتعطيل المحكمة الدستورية

الخميس، يوليو 12، 2012


قالت حركة "قضاة من أجل مصر" أن تصريحات المستشار أحمد الزند رئيس نادي القضاة الأخيرة بشأن قرار عودة البرلمان وتهديده بتعليق العمل بالمحاكم بأنها تصريحات "غير مسئولة".وأضاف أعضاء الحركة - في مؤتمر صحفي - "إذا كان الزند أدعي في جولة الانتخابات أنه رئيس ناد خدمي يختص بتقديم الشاي والقهوة للأعضاء وليس له توجه سياسي فإنه لا يملك أيضا أن يوجه القضاة ويأمرهم بتعليق العمل فى المحاكم والإضراب".وأكد الاعضاء أنهم كانوا يتمنون أن يتعفف الزند عن هذه التهديدات التي وجهها للرئاسة، وألا تتحكم ميوله السياسية فيما يقوله.من ناحية اخرى أقام سمير عبد الحليم، المحامي دعوى قضائية أمام محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، طالب فيها الدكتور محمد مرسي، رئيس الجمهورية، بإصدار قرار جمهوري بتعطيل المحكمة الدستورية العليا، لحين الانتهاء من صدور الدستور الجديد تأسيسا على انعدام وظيفة المحكمة الدستورية العليا في مراقبة دستورية القوانين على إثر تعطيل العمل بالدستور. وذكر المحامي، في دعواه التى حملت رقم 50303 لسنة 66 قضائية، أنه بقيام ثورة 25 يناير، وتعطل الدستور فإن وظيفة مراقبة دستورية القوانين تتعطل أيضًا كاختصاص من اختصاصات المحكمة الدستورية العليا.